اهلا وسهلا بيك فى منتدى شباب اون لاين
يا قمر سجل
ومش هقولك بقى انا جامد والكلام ده خش وشوف

medo zaid



 
البوابهالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هذه هى فتاة ال 15 تناجى أبيها بعبارات مؤلمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
soma
مشرف
مشرف
avatar

انثى

عدد المساهمات : 365
تاريخ التسجيل : 31/08/2009
العمر : 25

مُساهمةموضوع: هذه هى فتاة ال 15 تناجى أبيها بعبارات مؤلمة   الخميس أكتوبر 08, 2009 11:59 pm




المدخل .. !!





الأسرة هي الكيان الصغير المكون
من أب وأم وأبناء , الأسرة هي شعور بالأمان



والطمأنينة في ظل التكاتف والتعاون
والمضي في الطريق الصحيح ماأسعد هؤلاء



الأنباء حين يحتمون تحت جناحي والديهم
, يشملهم العطف والحنان , ماأروع ذلك



الأب الحكيم الحنون , وماأروع تلك
الأم المعطاء التي تعطي بلا حدود , ماأجمل



الإتلاف والخوف على الأبناء والمستقبل
والبعد عن ملهيات الدنيا , مااروع ذلك



الأب الذي جعل أبنائه نصب عينيه
ولم يفكر فقط بنفسه , عطاء متبادل بين الأب



والأم وكل هذا لإسعاد أبنائهم يفعلون
الكثير والكثير ليغمرونهم بسعادة لانهاية لها



لما لا وهم فلذات أكبادهم , أسأل الله
ان يديم السعادة على كل اسرة ويعم الفرح



كل بيت ويرجع كل غائب لأهله
وأنت أخي يامن أبتعدت عن أبنائك وألهتك ملاهي



الدنيا وسعادتك عنهم راجع نفسك قبل الندم ..
ومن هنا أبدأمعكم تراتيل قلمي



المتواضع لأحيك لكم شيء من الواقع
وأجسده هنا وأنقل لكم صورة واحدة من



مئات الصور ..
















أكتب اليوم لكم أحبتي كلمات باتت في فؤادي تؤلمني لما أراه حولي من أسى وألم



ينــازع أرواحــاً ليس لهـا ذنب , أنسج عبـاراتٍ لأنقشــها هنا لتكون عـبرةٍ لـمن لم



يحسب حسـاب ليوم كهذا اليوم , إلى أولئـِك الذين لايبـالون بمـا يفعلـون , إلى من



سعى للشر بيديه ونسـي من خلفه , نسـي أمـاً تبكيه وابـاً ينتظره سنـدا , وزوجـة



تريد الأمـان , وأبنـاءً يريدون الحنـان والإستقـرار في ظـل يداً حـانيةً تمـتد لتعـطي



السعـادة لهم , ولم يدر بخلـدهم يومـاً أن من ينـتـظرون منه هذا كلـه لـم ينـظـر في



عطائهم بل دبَ الشـر وتغـلغـل في داخلـه , ونسـي يومـاً ما منهم ضحـايـاه لم يـدق



جـرس الإنذار بقلبـه ولابـفكره أن ضحيتـه الأولى هـم أقـرب النـاس إليه وليس من



تقـاسم معهم الشر والعداء , إليك يامن لم تجعل للمستقبل قيمة ً, رميت بنفسك في



متاهات الظلام ودروب الخطيئه , هاأنت اليوم تدفع ثمن خطاياك وإستهتارك هاأنت



تغرق في بحور الندم أين أنت قبل هذا .


!
...
!
...
!










هذه هي فتاة الــــ15 تناجي أبيها بهذه العبارات المؤلمه ..!!













كلماتي إليك أبي تسطر بنزف قلبي الذي أدماه الألم والأنين , أبي خرجت على



الدنيا لأجدك أمامي أنت وأمي , إنتظرتما قدومي بفرحةٍ غامرة , داعبت شغاف



قلوبكم , درجت وكبرت يوماً بعد يوم , صرت أعلم بما يدور حولي , أبي بكل



صدق ماذا قدمت لي ولأمي وإخوتي , ماذا أعطيتنا المسكن الملبس الماكل , آه



ياأبي هذه لم تكن تكفينا , كلها لم تكن تساوي لحظات من عطاء حنانك وقربك



الروحي , أين هي لمسة الحنان منك التي طالما انتظرناه , أين وأين وأين ياأبي



..؟؟!! آه آه ياأبي هناك شرخ في حياتنا منذ ان وجدنا لم نسمع سوى أباكم فعل



هذا وذاك , تخاصم هنا وأخطأهناك ..!! أبي لم تفكربنا , ألم نهز وجدانك , ألم



تجعل من وجودنا نبراسا يضيء لك الطريق ..
!
...
!
...
!











أبــــ آهـ ــــــي ..!! كُبِِلِت أمي بالهموم وقيدتنا بالإنكسار , أبي زفرة حطمت حواجز الكتمان لتعلن



عن حزناً دفيناً عاش بأنفسنا
!
...
!
...
!







قال صلى الله عليه وسلم: (مايصيب المسلم من نصب ولاوصب ولاهم ولاحزن ولا أذى ولاغم حتى الشوكة يشاكها إلا كفَرَ الله بها من خطاياه ) ..





أبـــــ آهـ ـــــي.. .. طالت بنا الليالي ودارت الأيام وأنت أنت لم تتبدل .. أبي هانحن



الأن ندفع ثمن خطيئتك سامحني أبي عبارتي ليست عقوقاً هذه هي الحقيقه



زوجتك وأبنائك هم من دفعواذلك الثمن ..
!
...
!
...
!













أبـــ آهـ ـــــي ...!! أين أخذتك الدنيا الأن بعيداً عنا .. زجت بك في غياهب



السجون والأمل في عودتك ضعيف ..
!
...
!
...
!













أبـــــ آهـ ـــــي ... !! بداخلي صرخات من الألم تتفجر كالبراكين وتلاطم صدري لم



أعد أتحمل مايقال وماحدث ..
!
...
!
...
!











قال تعالى:(وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إن لله وإنا إليه راجعون * أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون) ..



















أبـــــ آ هـ ـــــي ... !! حرمنا من وجودك , ورسِمت على شفاهنا ملامح الأسى



ونحن مازلنا في براءة طفولتنا تعبناولم نعد نتحمل قول هذا ونظرات هذا, فرحتنا



في هذه الحياة يتيمة من يقاسمنا أفراحنا نجاحنا أعيادنا , من يحتوينا عند المرض



لاتقل أمي ياأبي آهـ آهـ أمي تريد من يحتوي وحدتها, ويأخذبيدها في هذه الحياة



القاسية ..!!
!
...
!
...
!











أبــــ آهـ ــــــي ... !! تعتلي بنفسي أمواج الحزن .. أمي ياأبي تعاني ونحن كذلك



أمي تصرخ قائلة ً ماذنبي وذنب أبنائي لماذا ولماذا ولماذا ..؟؟؟؟؟





!



...



!
...
!





المجتمع الأهل والأقارب لم يرحمونا الكل ينظر ويقول هؤلاء أولاد من زج



بالسجون .. مابال تلك النظرة تلاحقني أنا وأبنائي في كل مكان .. !! أخطأ زوجي



وأخذجزاءه بحكم الشريعة الإسلامية .. دعوني وأبنائي نعيش فلا تكبلوا حياتي ,



يكفيني ماقد تذوقت من مرارة العذاب , يكفيني ويكفيني أرجوكم ارحموني , حملي



ثقيل أطفال يريدون ويريدون الكثير , يبتغون ينبوعا من العطاء الذي لاينضب ,



يحتاجون حضنا ً يحميهم من قسوة الدنيا وماتخبئ لهم ..
!
...
!
...
!









زوجــــ آهـ ـــــي ...!! ماأصعب تلك اللحظات عند زيارتك ماأقساه من دقائق يتمزق قلبي ويصارعني الضيق عندما أرى أطفالي يجرون أقدامهم الصغيرة لذلك المكان تغمرهم فرحة يتيمة تنتهي بدموع حارقة وأنين بريء عند وداعك لزيارة أخرى أرى عيناك من خلف الأسوار تتلألأ بدموع الندم والحسرة تحلم بإحتضاننا من خلف هذه الأسوارفجأة ً.. يملأالمكان ذلك الصوت الزيارة انتهت نخرج ويغشانى الصمت الرهيب , الملامح اتشحت بالحزن , والأنفاس ضاقت بالعبرات , والأعين تحجرت فيها المدامع .
!
...
!
...
!









قال تعالى: (إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب ) ..











الأم لأبنتها ... ابنتي لاتشعري بالإنكسار قفي شامخة , ابنتي الحياة هموم وغموم



ولكن اعلمي أنها إبتلاء من الرحمن ليعلم من الصابر فلا تجعلي كل دنياك حسرات



تقتلك ..
!
...
!
...
!





قال تعالى: (استعينوابالصبروالصلاة ) ..









الأم لإبنها ... ابني الصغير لا تخاف ولا تختبئ في تلك الزوايا وترتعش , اعلمُ



يابني أنك أمام مأساة تهد الجبال الشامخات فكيف بقلبك الصغير ..
!
...
!
...
!






قال تعالى: ( واصبروما صبرك إلا بالله ) ..







أبنائي إرفعوا رؤسكم إلى الاعلى وكونوا شامخين صامدين أمام هبوب الرياح



المحملةِ بالهموم .. وكونواسدا أمام الظروف القاسية ..
!
...
!
...
!











قال تعالى: ( ياأيها الذين آمنوا اصبروا وصابروا ) ..















وأخيرا ً .. أقول ماأقسى الألم حين يأبى أن يبارح النفس البريئة .. سطوري دونتها



لكم بمداد قلمي أحبتي وهي من واقع لامستُ كثيرا من خيوطه أب ُ خلف



القضبان الحديديه ينتظر ذالك اليوم ....!!! وأبناء وزوجة تلاطم بهم أمواج الحياة



وقسوتها .. فلاتنسوهم من خالص الدعاء ..
!
...
!
...
!













رغمـ الألمـ رغمـ الجروحـ النازفهـ



ستظلـ أبي ولا أحـدا سواكــ












لكم مني أطيب الأماني


محبتكم في الله









المدخل .. !!





الأسرة هي الكيان الصغير المكون
من أب وأم وأبناء , الأسرة هي شعور بالأمان



والطمأنينة في ظل التكاتف والتعاون
والمضي في الطريق الصحيح ماأسعد هؤلاء



الأنباء حين يحتمون تحت جناحي والديهم
, يشملهم العطف والحنان , ماأروع ذلك



الأب الحكيم الحنون , وماأروع تلك
الأم المعطاء التي تعطي بلا حدود , ماأجمل



الإتلاف والخوف على الأبناء والمستقبل
والبعد عن ملهيات الدنيا , مااروع ذلك



الأب الذي جعل أبنائه نصب عينيه
ولم يفكر فقط بنفسه , عطاء متبادل بين الأب



والأم وكل هذا لإسعاد أبنائهم يفعلون
الكثير والكثير ليغمرونهم بسعادة لانهاية لها



لما لا وهم فلذات أكبادهم , أسأل الله
ان يديم السعادة على كل اسرة ويعم الفرح



كل بيت ويرجع كل غائب لأهله
وأنت أخي يامن أبتعدت عن أبنائك وألهتك ملاهي



الدنيا وسعادتك عنهم راجع نفسك قبل الندم ..
ومن هنا أبدأمعكم تراتيل قلمي



المتواضع لأحيك لكم شيء من الواقع
وأجسده هنا وأنقل لكم صورة واحدة من



مئات الصور ..
















أكتب اليوم لكم أحبتي كلمات باتت في فؤادي تؤلمني لما أراه حولي من أسى وألم



ينــازع أرواحــاً ليس لهـا ذنب , أنسج عبـاراتٍ لأنقشــها هنا لتكون عـبرةٍ لـمن لم



يحسب حسـاب ليوم كهذا اليوم , إلى أولئـِك الذين لايبـالون بمـا يفعلـون , إلى من



سعى للشر بيديه ونسـي من خلفه , نسـي أمـاً تبكيه وابـاً ينتظره سنـدا , وزوجـة



تريد الأمـان , وأبنـاءً يريدون الحنـان والإستقـرار في ظـل يداً حـانيةً تمـتد لتعـطي



السعـادة لهم , ولم يدر بخلـدهم يومـاً أن من ينـتـظرون منه هذا كلـه لـم ينـظـر في



عطائهم بل دبَ الشـر وتغـلغـل في داخلـه , ونسـي يومـاً ما منهم ضحـايـاه لم يـدق



جـرس الإنذار بقلبـه ولابـفكره أن ضحيتـه الأولى هـم أقـرب النـاس إليه وليس من



تقـاسم معهم الشر والعداء , إليك يامن لم تجعل للمستقبل قيمة ً, رميت بنفسك في



متاهات الظلام ودروب الخطيئه , هاأنت اليوم تدفع ثمن خطاياك وإستهتارك هاأنت



تغرق في بحور الندم أين أنت قبل هذا .


!
...
!
...
!










هذه هي فتاة الــــ15 تناجي أبيها بهذه العبارات المؤلمه ..!!













كلماتي إليك أبي تسطر بنزف قلبي الذي أدماه الألم والأنين , أبي خرجت على



الدنيا لأجدك أمامي أنت وأمي , إنتظرتما قدومي بفرحةٍ غامرة , داعبت شغاف



قلوبكم , درجت وكبرت يوماً بعد يوم , صرت أعلم بما يدور حولي , أبي بكل



صدق ماذا قدمت لي ولأمي وإخوتي , ماذا أعطيتنا المسكن الملبس الماكل , آه



ياأبي هذه لم تكن تكفينا , كلها لم تكن تساوي لحظات من عطاء حنانك وقربك



الروحي , أين هي لمسة الحنان منك التي طالما انتظرناه , أين وأين وأين ياأبي



..؟؟!! آه آه ياأبي هناك شرخ في حياتنا منذ ان وجدنا لم نسمع سوى أباكم فعل



هذا وذاك , تخاصم هنا وأخطأهناك ..!! أبي لم تفكربنا , ألم نهز وجدانك , ألم



تجعل من وجودنا نبراسا يضيء لك الطريق ..
!
...
!
...
!











أبــــ آهـ ــــــي ..!! كُبِِلِت أمي بالهموم وقيدتنا بالإنكسار , أبي زفرة حطمت حواجز الكتمان لتعلن



عن حزناً دفيناً عاش بأنفسنا
!
...
!
...
!







قال صلى الله عليه وسلم: (مايصيب المسلم من نصب ولاوصب ولاهم ولاحزن ولا أذى ولاغم حتى الشوكة يشاكها إلا كفَرَ الله بها من خطاياه ) ..





أبـــــ آهـ ـــــي.. .. طالت بنا الليالي ودارت الأيام وأنت أنت لم تتبدل .. أبي هانحن



الأن ندفع ثمن خطيئتك سامحني أبي عبارتي ليست عقوقاً هذه هي الحقيقه



زوجتك وأبنائك هم من دفعواذلك الثمن ..
!
...
!
...
!













أبـــ آهـ ـــــي ...!! أين أخذتك الدنيا الأن بعيداً عنا .. زجت بك في غياهب



السجون والأمل في عودتك ضعيف ..
!
...
!
...
!













أبـــــ آهـ ـــــي ... !! بداخلي صرخات من الألم تتفجر كالبراكين وتلاطم صدري لم



أعد أتحمل مايقال وماحدث ..
!
...
!
...
!











قال تعالى:(وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إن لله وإنا إليه راجعون * أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون) ..



















أبـــــ آ هـ ـــــي ... !! حرمنا من وجودك , ورسِمت على شفاهنا ملامح الأسى



ونحن مازلنا في براءة طفولتنا تعبناولم نعد نتحمل قول هذا ونظرات هذا, فرحتنا



في هذه الحياة يتيمة من يقاسمنا أفراحنا نجاحنا أعيادنا , من يحتوينا عند المرض



لاتقل أمي ياأبي آهـ آهـ أمي تريد من يحتوي وحدتها, ويأخذبيدها في هذه الحياة



القاسية ..!!
!
...
!
...
!











أبــــ آهـ ــــــي ... !! تعتلي بنفسي أمواج الحزن .. أمي ياأبي تعاني ونحن كذلك



أمي تصرخ قائلة ً ماذنبي وذنب أبنائي لماذا ولماذا ولماذا ..؟؟؟؟؟





!



...



!
...
!





المجتمع الأهل والأقارب لم يرحمونا الكل ينظر ويقول هؤلاء أولاد من زج



بالسجون .. مابال تلك النظرة تلاحقني أنا وأبنائي في كل مكان .. !! أخطأ زوجي



وأخذجزاءه بحكم الشريعة الإسلامية .. دعوني وأبنائي نعيش فلا تكبلوا حياتي ,



يكفيني ماقد تذوقت من مرارة العذاب , يكفيني ويكفيني أرجوكم ارحموني , حملي



ثقيل أطفال يريدون ويريدون الكثير , يبتغون ينبوعا من العطاء الذي لاينضب ,



يحتاجون حضنا ً يحميهم من قسوة الدنيا وماتخبئ لهم ..
!
...
!
...
!









زوجــــ آهـ ـــــي ...!! ماأصعب تلك اللحظات عند زيارتك ماأقساه من دقائق يتمزق قلبي ويصارعني الضيق عندما أرى أطفالي يجرون أقدامهم الصغيرة لذلك المكان تغمرهم فرحة يتيمة تنتهي بدموع حارقة وأنين بريء عند وداعك لزيارة أخرى أرى عيناك من خلف الأسوار تتلألأ بدموع الندم والحسرة تحلم بإحتضاننا من خلف هذه الأسوارفجأة ً.. يملأالمكان ذلك الصوت الزيارة انتهت نخرج ويغشانى الصمت الرهيب , الملامح اتشحت بالحزن , والأنفاس ضاقت بالعبرات , والأعين تحجرت فيها المدامع .
!
...
!
...
!









قال تعالى: (إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب ) ..











الأم لأبنتها ... ابنتي لاتشعري بالإنكسار قفي شامخة , ابنتي الحياة هموم وغموم



ولكن اعلمي أنها إبتلاء من الرحمن ليعلم من الصابر فلا تجعلي كل دنياك حسرات



تقتلك ..
!
...
!
...
!





قال تعالى: (استعينوابالصبروالصلاة ) ..









الأم لإبنها ... ابني الصغير لا تخاف ولا تختبئ في تلك الزوايا وترتعش , اعلمُ



يابني أنك أمام مأساة تهد الجبال الشامخات فكيف بقلبك الصغير ..
!
...
!
...
!






قال تعالى: ( واصبروما صبرك إلا بالله ) ..







أبنائي إرفعوا رؤسكم إلى الاعلى وكونوا شامخين صامدين أمام هبوب الرياح



المحملةِ بالهموم .. وكونواسدا أمام الظروف القاسية ..
!
...
!
...
!











قال تعالى: ( ياأيها الذين آمنوا اصبروا وصابروا ) ..















وأخيرا ً .. أقول ماأقسى الألم حين يأبى أن يبارح النفس البريئة .. سطوري دونتها



لكم بمداد قلمي أحبتي وهي من واقع لامستُ كثيرا من خيوطه أب ُ خلف



القضبان الحديديه ينتظر ذالك اليوم ....!!! وأبناء وزوجة تلاطم بهم أمواج الحياة



وقسوتها .. فلاتنسوهم من خالص الدعاء ..
!
...
!
...
!













رغمـ الألمـ رغمـ الجروحـ النازفهـ



ستظلـ أبي ولا أحـدا سواكــ












لكم مني أطيب الأماني


محبتكم في الله







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هذه هى فتاة ال 15 تناجى أبيها بعبارات مؤلمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ஜ۩۞۩ஜ اونلاين للجميع ஜ۩۞۩ஜ :: ஜ۩ اون لاين عام ۩ஜ-
انتقل الى: