اهلا وسهلا بيك فى منتدى شباب اون لاين
يا قمر سجل
ومش هقولك بقى انا جامد والكلام ده خش وشوف

medo zaid



 
البوابهالرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 Who is Allah?

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sa7er EL 2lop
نجم اون لاين
نجم اون لاين


ذكر

عدد المساهمات : 92
تاريخ التسجيل : 01/09/2009

مُساهمةموضوع: Who is Allah?   الأربعاء سبتمبر 02, 2009 11:27 am

Answering this question is indeed one of the chief aims of this site. We quote extensively from a very insightful piece by Abu Iman Abdur-Rahman Robert Squires who writes in an article entitled “Who Is Allah?”:
Some of the biggest misconceptions that many non-Muslims have about Islam have to do with the word "Allah". For various reasons, many people have come to believe that Muslims worship a different God than Christians and Jews. This is totally false, since "Allah" is simply the Arabic word for "God" - and there is only One God. Let there be no doubt - Muslims worship the God of Noah, Abraham, Moses, David and Jesus - peace be upon them all. However, it is certainly true that Jews, Christians and Muslims all have different concepts of Almighty God. For example, Muslims - like Jews - reject the Christian beliefs of the Trinity and the Divine Incarnation. This, however, doesn't mean that each of these three religions worships a different God - because, as we have already said, there is only One True God. Judaism, Christianity and Islam all claim to be "Abrahamic Faiths", and all of them are also classified as "monotheistic". However, Islam teaches that other religions have, in one way or another, distorted and nullified a pure and proper belief in Almighty God by neglecting His true teachings and mixing them with man-made ideas.

First of all, it is important to note that "Allah" is the same word that Arabic-speaking Christians and Jews use for God. If you pick up an Arabic Bible, you will see the word "Allah" being used where "God" is used in English. (Click here to see some examples of the word "Allah" in the Arabic Bible.) This is because "Allah" is the only word in the Arabic language equivalent to the English word "God" with a capital "G". Additionally, the word "Allah" cannot be made plural or given gender (i.e. masculine or feminine), which goes hand-in-hand with the Islamic concept of God. Because of this, and also because the Qur'an, which is the holy scripture of Muslims, was revealed in the Arabic language, some Muslims use the word "Allah" for "God", even when they are speaking other languages. This is not unique to the word "Allah", since many Muslims tend to use Arabic words when discussing Islamic issues, regardless of the language which they speak. This is because the universal teachings of Islam - even though they have been translated in every major language - have been preserved in the Arabic language. It is interesting to note that the Aramaic word "El", which is the word for God in the language that Jesus spoke, is certainly more similar in sound to the word "Allah" than the English word "God". This also holds true for the various Hebrew words for God, which are "El" and "Elah", and the plural form "Elohim". The reason for these similarities is that Aramaic, Hebrew and Arabic are all Semitic languages with common origins. It should also be noted that in translating the Bible into English, the Hebrew word "El" is translated variously as "God", "God" and "angel"! This imprecise language allows different translators, based on their preconceived notions, to translate the word to fit their own views. The Arabic word "Allah" presents no such difficulty or ambiguity, since it is only used for Almighty God alone. Additionally, in English, the only difference between "God", meaning a false God, and "God", meaning the One True God, is the capital "G". In the Arabic alphabet, since it does not have capital letters, the word for God (i.e. Allah) is formed by adding the equivalent to the English word "the" (Al-) to the Arabic word for "God/God" (ilah). So the Arabic word "Allah" literally it means "The God" - the "Al-" in Arabic basically serving the same function as the capital "G" in English. Due to the above mentioned facts, a more accurate translation of the word "Allah" into English might be "The One -and-Only God" or "The One True God".

More importantly, it should also be noted that the Arabic word "Allah" contains a deep religious message due to its root meaning and origin. This is because it stems from the Arabic verb ta'Allaha (or alaha), which means "to be worshipped". Thus in Arabic, the word "Allah" means "The One who deserves all worship". This, in a nutshell, is the Pure Monotheistic message of Islam. You see, according to Islam, "monotheism" is much more than simply believing in the existence of "only One God" - as seemingly opposed to two, three or more. If one understands the root meaning of the word "Allah", this point should become clear. One should understand that Islam's criticism of the other religions that claim to be "monotheistic" is not because they are "polytheistic" in the classic sense, but because they direct various forms of worship to other than Almighty God. We will discuss the meaning of worship in Islam below, however, before moving on it should be noted that many non-Muslims are unaware of the distinction between simply believing in the existence of only One God and reserving all worship for Him alone. Many Christians are painfully unaware of this point, and thus you often find them asking how Muslims can accuse the followers of Jesus, peace be upon him, of being "polytheists" when they were all "monotheistic Jews". First of all, it should be clarified that the word "polytheist" doesn't really sound right in this context, since to many it implies simply believing in the existence of more than one God. So in an Islamic context, "associators", "man-worshippers" or "creature worshippers" might be more accurate and appropriate terms - especially since Christians believe Jesus to be both "100% God and 100% man", while still paying lip-service to God's "Oneness". However, as we previously touched upon, what is really at the root of this problem is the fact that Christians - as well as the members of other religions - don't really know what "monotheism" means - especially in the Islamic sense. All of the books, articles and papers that I've read which were written by Christians invariably limit "monotheism" to believing in the existence of "One Sovereign and Creator God". Islam, however, teaches much more than this.

Suffice it to say that just because someone claims to be a "monotheistic" Jew, Christian or Muslim, that doesn't keep them from falling into corrupt beliefs and idolatrous practices. Many people, including some Muslims, claim belief in "One God" even though they've fallen into acts of idolatry. Certainly, many Protestants accuse Roman Catholics of idolatrous practices in regards to the saints and the Virgin Mary. Likewise, the Greek Orthodox Church is considered "idolatrous" by many other Christians because in much of their worship they use icons. However, if you ask a Roman Catholic or a Greek Orthodox person if God is "One", they will invariably answer: "Yes!”… …This brings us to a more important point: It should be clearly understood that what Islam is primarily concerned with is correcting mankind's concept of Almighty God. What we are ultimately going to be held accountable at the end of our life is not whether we prefer the word "Allah" over the word "God", but what our concept of God is. Language is only a side issue. A person can have an incorrect concept of God while using the word "Allah", and likewise a person can have a correct concept of God while using the word "God". This is because both of these words are equally capable of being misused and being improperly defined. As we've already mentioned, using the word "Allah" no more insinuates belief in the Unity of God than the use of the word "God" insinuates belief in the Trinity - or any other theological opinion. Naturally, when God sends a revelation to mankind through a prophet, He is going to send it in a language that the people who receive it can understand and relate to. Almighty God makes this clear in the Qur'an, when He states:

Never did We send a Messenger except (to teach) in the language of his (own) people in order to make (things) clear to them." (Qur'an, Chapter 14 - "Abraham", Verse 4)

As Muslims, we think that it is unfortunate that we have to go into details on such seemingly minor issues, but so many falsehoods have been heaped upon our religion, that we feel that it is our duty to try to break down the barriers of falsehood. This isn't always easy, since there is a lot of anti-Islamic literature in existence which tries to make Islam look like something strange and foreign to Westerners. There are some people out there, who are obviously not on the side of truth, that want to get people to believe that "Allah" is just some Arabian "God", and that Islam is completely "other" - meaning that it has no common roots with the other Abrahamic religions (i.e. Christianity and Judaism). To say that Muslims worship a different "God" because they say "Allah" is just as illogical as saying that French people worship another God because they use the word "Dieu", that Spanish-speaking people worship a different God because they say "Dios" or that the Hebrews worshipped a different God because they sometimes call Him "Yahweh". Certainly, reasoning like this is quite ridiculous! It should also be mentioned, that claiming that any one language uses the only correct word for God is tantamount to denying the universality of God's message to mankind, which was to all nations, tribes and people through various prophets who spoke different languages.”
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
zaid
Admin
avatar

ذكر

العمل/الترفيه : جامعى
عدد المساهمات : 201
تاريخ التسجيل : 22/08/2009
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: Who is Allah?   الأربعاء سبتمبر 02, 2009 11:35 am

mashkoooorn y 7mada

bs keda 3wseeen motargem hhhhhhhhhhhhhhhh

l2 ana ab7s fe EL

hhhhhhhhhhhhhh



_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shabab-online.buygoo.net
soma
مشرف
مشرف
avatar

انثى

عدد المساهمات : 365
تاريخ التسجيل : 31/08/2009
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: Who is Allah?   الأربعاء سبتمبر 02, 2009 5:04 pm

الترجمة
إجابة هذا السؤالِ في الحقيقة أحد الأهدافِ الرئيسيةِ هذا الموقعِ. نَقتبسُ على نطاق واسع مِنْ a قطعة ذات بصيرة جداً مِن قِبل أبو إيمان Abdur رحمن روبرت سكوايرز مَنْ تَكْتبُ في مقالةِ مُعنونة “ مَنْ اللهُ؟ ”:
البعض مِنْ الأوهامِ الأكبرِ ذلك العديد مِنْ غير المسلمينِ عِنْدَهُمْ حول الإسلامِ لَهُ متعلق ب "اللهِ" الكلمةَ. للأسبابِ المُخْتَلِفةِ، جاءَ العديد مِنْ الناسِ لإعتِقاد ذلك المسلمين يَعْبدونَ a الله مختلف مِنْ المسيحيين واليهود. هذا خاطئُ كلياً، منذ "اللهِ" ببساطة الكلمةُ العربيةُ ل"الله" - وهناك الله واحد فقط. دعْ هناك لَنْ يَكُونَ أي شَكِّ - مسلمون يَعْبدونَ الله نوح وإبراهيم وموسى وديفيد والسيد المسيح - سلام يَكُونُ فوقهم كُلّ. على أية حال، هو حقيقيُ جداً ذلك اليهود ومسيحيين ومسلمين كُلّ لَهُم مفاهيمُ مختلفةُ مِنْ الله العظيمِ. على سبيل المثال، مسلمون - مثل اليهود - يَرْفضُ الإعتقاداتَ المسيحيةَ للثالوثِ والتجسيدِ القدسيِ. هذا، على أية حال، لا يَعْني بأنّ كُلّ هذه الثلاثة عبادةِ الأديانَ a الله مختلف - لأن، كما قُلنَا، هناك صدق الله واحد فقط. اليهودية ومسيحية وإسلام كُلّ إدّعاء الّذي سَيَكُونُ "معتقدات إبراهيمية"، وكلّهم يُصنّفونَ أيضاً ك"توحيديون". على أية حال، يُعلّمُ إسلامَ تلك الأديانِ الأخرى لَها، بطريقة أو بأخرى، حرّفَ وأبطلَ a إعتقاد صافي وصحيح في الله العظيمِ بإهْمال تعليماتِه الحقيقيةِ وتَخْلطُهم بالأفكارِ الصناعيِ.

أولاً، من المُهمِ مُلاحَظَة ذلك "اللهِ" نفس الكلمةِ التي مسيحيين ويهود ناطقون بالعربيةِ يَستعملانِ لأجل الله. إذا تَلتقطُ التوراةَ العربيةَ، أنت سَتَرى "اللهَ" الكلمةَ أنْ يَكُونَ مستعمل حيث أنَّ "الله" إستعملَ في اللغةِ الإنجليزيةِ. (يَنْقرُ هنا لرُؤية بَعْض أمثلةِ "اللهِ" الكلمةَ في التوراةِ العربيةِ. ) هذا لأن "اللهَ" الكلمةُ الوحيدةُ في مكافئِ اللغةِ العربيِ إلى الكلمةِ الإنجليزيةِ "الله" مَع a رأسمال "جي". إضافة إلى ذلك، "الله" الكلمةَ لا يُمْكن أنْ يُجْعَلَ جمعَ أَو أعطىَ جنساً (وبمعنى آخر: . مذكر أَو مؤنّث)، الذي يَتماشى مع المفهومِ الإسلاميِ للله. بسبب هذا، وأيضاً لأن القرآنَ، الذي الكتاب المقدسُ مِنْ مسلمين، كُشِفَ في اللغةِ العربيةِ، يَستعملُ بَعْض المسلمين "اللهَ" الكلمةَ ل"الله"، حتى متى هم يَتكلّمونَ لغاتَ أخرى. هذا لَيسَ فريدَ إلى "اللهِ" الكلمةَ، منذ أن العديد مِنْ المسلمين يَمِيلونَ إلى إسْتِعْمال الكلماتِ العربيةِ عندما تُناقشُ القضايا الإسلاميةَ، بغض النظر عن اللغةِ التي يَتكلّمونَ. هذه لأن التعليماتَ العالميةَ للإسلامِ - بالرغم من أنَّ هم تُرجموا في كُلّ لغة رئيسية - أبقتْ في اللغةِ العربيةِ. إنه لأمر مُمتع مُلاحَظَة الذي الكلمة الآرامية "أل"، الذي الكلمةُ لأجل الله في اللغةِ التي السيد المسيح تَكلّمَ، بالتأكيد مماثلُ أكثرُ في الصوتِ إلى "اللهِ" الكلمةَ مِنْ الكلمةِ الإنجليزيةِ "الله". هذا يَصْحُّ أيضاً للكلماتِ العبريةِ المُخْتَلِفةِ لأجل الله، التي "أل" و"Elah"، والشكل الجمعي "Elohim". إنّ السببَ لهذه التشابهاتِ بأنّ العربيةِ والعبريةِ والآراميةِ كُلّ اللغات السامية بالاصولِ المشتركةِ. هو يَجِبُ أيضاً أَنْ يُلاحظَ بأنّ في تَرْجَمَة التوراةِ إلى إنجليزيةِ، الكلمة العبرية "أل" مُتَرجَمُ بشكل مُخْتَلِف ك"الله"، "الله" و"الملائكي"! هذه اللغةِ الغير دقيقةِ تَسْمحُ للمترجمين المختلفينِ، مستند على أفكارِهم المُدركةِ، لتَرْجَمَة الكلمةِ لمُلائَمَة وجهاتِ نظرهم الخاصةِ. "الله" الكلمةِ العربيِ لَنْ يُقدّمَ أي مثل هذه الصعوبةِ أَو الغموضِ، منذ هو إستعملَ فقط للله العظيمِ لوحده. إضافة إلى ذلك، في إنجليزيِ، الفرق الوحيد بين "الله"، معنى a الله خاطئ، و"الله"، يَعْني الله الحقيقي الواحد، الرأسمالُ "جي". في الأبجديةِ العربيةِ، منذ هو ما عِنْدَهُ حروف كبيرةُ، الكلمة لأجل الله (وبمعنى آخر: . الله) مُشَكَّلةُ بإضافة المكافئِ إلى الكلمةِ الإنجليزيةِ (ال) إلى الكلمةِ العربيةِ ل"الله / الله "(ilah). لذا "الله" الكلمةِ العربيِ بشكل حرفي يَعْني "الله" - "ال" في عربيةِ التي يَخْدمُ نفس الوظيفةِ أساساً كالرأسمال "جي" في اللغةِ الإنجليزيةِ. بسبب حقائقِ مَذْكُورةِ أعلاهِ , a ترجمة أكثر دقّةً مِنْ "اللهِ" الكلمةَ إلى إنجليزيةِ قَدْ تَكُونُ "الواحد وفقط الله "أَو" الله الحقيقي الواحد".

أكثر أهميَّةً، هو يَجِبُ أيضاً أَنْ يُلاحظَ بأنّ "اللهَ" الكلمةِ العربيِ يَحتوي a رسالة دينية عميقة بسبب معنى وأصلِ جذرِه. هذا لأن يَنْجمُ عن الفعلِ العربيِ ta'Allaha (أَو alaha)، الذي يَعْني "لكي يُعْبَدَ". هكذا في عربيِ، "الله" الكلمةَ يَعْني "الواحد الذي يَستحقُّ كُلّ العبادة". هذا، بإيجاز، الرسالةُ التوحيديةُ الصافيةُ للإسلامِ. تَرى، طبقاً للإسلامِ، "توحيد" أكثر مِنْ ببساطة أَمْن بوجودِ "إله واحد فقط" - بينما عارضَ على ما يبدو إلى إثنان، ثلاثة أَو أكثر. إذا واحد يَفْهمُ معنى جذرَ "اللهِ" الكلمةَ، هذه النقطةِ يَجِبُ أَنْ تُصبحَ واضحاً. واحد يَجِبُ أَنْ يَفْهمَ ذلك نقدِ إسلامِ الأديانِ الأخرى الذي يَدّعي لِكي يَكُونَ "توحيديَ" لا لأنهم "polytheistic" في الإحساسِ الكلاسيكيِ، لكن لأن يُوجّهونَ أشكالَ مُخْتَلِفةَ مِنْ العبادةِ إلى ما عدا الله العظيمِ. نحن سَنُناقشُ معنى العبادةِ في الإسلامِ تحت، على أية حال، قبل الإنتِقال يجب ملاحظة ذلك العديد مِنْ غير المسلمينِ غافل عن الإمتيازِ بين ببساطة أَمْن بوجودِ الإله الواحدِ الوحيدِ ويَحْجزونَ كُلّ العبادة لَهُ لوحدها. العديد مِنْ المسيحيين بشكل مؤلم غافل عن هذه النقطةِ، وهكذا تَجِدُهم في أغلب الأحيان يَسْألونَ كَيفَ مسلمين يُمْكِنُ أَنْ يَتّهموا الأتباع بالسيد المسيح، عليه السلام، وجود "مشركين" متى هم كَانوا كُلّ "يهود توحيديون". أولاً، هو يَجِبُ أَنْ يُوضّحَ بأنّ "مشركَ" الكلمةَ لا يَبْدو صحيح حقاً في هذا السياقِ، منذ إلى الكثيرِ يَدْلُّ على ببساطة أَمْن بوجودِ أكثر مِنْ إله واحد. لذا في سياقِ إسلاميِ , "associators", "مُصلّون البشر "أَو" مخلوق المُصلّين" قَدْ يَكُونُ شروطَ دقيقةَ وأكثرَ ملائمة - خصوصاً منذ مسيحيين يَعتقدُ بأن السيد المسيح كلا "100 % الله و100 % رجل "، بينما ما زالَ يَدْفعُ سكوتَ إلى "وحدانيةِ" الله. على أية حال، كما مَسسنَا سابقاً على، الذي حقاً في أساسِ هذه المشكلةِ الحقيقة بأنّ المسيحيون - بالإضافة إلى أعضاء الأديانِ الأخرى - لا نَعْرفُ حقاً ما "توحيدَ" يَعْني - خصوصاً في الإحساسِ الإسلاميِ. كُلّ الكُتُبِ ومقالاتِ والصُحُفِ الذي قَرأتُ الذي كُتِبتُ مِن قِبل المسيحيين أُحدّدُ "توحيدَ" دائماً إلى الأَمْن بوجودَ "ملك واحد وخالق الله". الإسلام، على أية حال، يُعلّمُ أكثر مِنْ هذا.

يكفي القول الذي فقط لأن إدّعاءاتَ شخص ما الّتي سَتَكُونُ a يهودي "توحيدي" أو مسيحي أَو مسلم، الذي لا يَمْنعانِهم مِنْ السُقُوط إلى الإعتقاداتِ الفاسدةِ والممارساتِ الوثنيةِ. العديد مِنْ الناسِ، بضمن ذلك بَعْض المسلمين، إعتقاد إدّعاءِ في "الإله الواحدِ" بالرغم من أنَّ سَقطوا إلى أَفْعالِ عبادةِ الأصنام. بالتأكيد، العديد مِنْ البروتستانتيين يَتّهمونَ كاثوليك رومان بالممارساتِ الوثنيةِ في الإعتباراتِ إلى القديسين ومريمِ العذراء. على نفس النمط، الكنيسة الأرثذوكسية اليونانية تُعتَبرُ "وثنية" مِن قِبل العديد مِنْ المسيحيين الآخرينِ لأن في مُعظم عبادتِهم يَستعملونَ الأيقوناتَ. على أية حال، إذا تَسْألُ a كاثوليكي روماني أَو a شخص أرثذوكسي يوناني إذا الله "واحد"، هم سَيُجيبونَ دائماً: "نعم! ” … … هذا يَجْلبُنا إلى a نقطة أكثر أهميَّةً: هو يَجِبُ أَنْ يُفْهَمَ بشكل واضح بأنّ ما إسلامَ أولياً مُهتمّة بيُصحّحُ مفهومَ بشريةِ الله العظيمِ. بإِنَّنا في النهاية سَنُحمّلُ المسؤوليةَ في نهايةِ حياتِنا لا سواء نُفضّلُ "اللهَ" الكلمةَ على الكلمةِ "الله"، لكن الذي مفهومَنا الله. اللغة فقط a قضية جانبية. أي شخص يُمكنُ أَنْ يَأخُذَ مفهوماً خاطئاً للله بينما إستعمال "اللهِ" الكلمةَ، وعلى نفس النمط a شخص يُمكنُ أَنْ يَأخُذَ a مفهوم صحيح للله بينما إستعمال الكلمةِ "الله". هذه لأن كلتا هذه الكلماتِ على حد سواء قادرة على أَنْ تسيئُ إستعمال وأَنْ تُعرّفَ بشكل غير صحيح. كما ذَكرنَا، إستعمال "اللهِ" الكلمةَ لا أكثر يَدْسُّ إعتقاداً في وحدةِ الله مِنْ إستعمالِ الكلمةِ الذي يَدْسُّ "الله" إعتقاداً في الثالوثِ - أَو أيّ رأي لاهوتي آخر. طبيعياً، عندما الله يُرسلُ a إيحاء إلى البشريةِ خلال a نبي، هو سَيُرسلُه في a لغة الذي الناس الذين يَستلمونَه يُمْكِنُ أَنْ يَفْهمَ ويَتعلّقَ به. الله العظيم يُوضّحُ هذا في القرآنِ، عندما يَذْكرُ:

مَا أرسلنَا a رسول ماعدا (لتَعليم) في لغةِ (ملكه) ناس لكي يَجْعلوا (أشياء) واضحة إليهم." (قرآن، فصل 14 - "إبراهيم"، شعر 4)

كمسلمون، نَعتقدُ بأنّه سيء الحظُ بأنّنا يَجِبُ أَنْ نَدْخلَ التفاصيلَ على مثل هذه القضايا البسيطةِ على ما يبدو، لكن العديد من البطلانِ كُوّمَ على دينِنا، بأنّنا نَشْعرُ بأنّه واجبُنا للمُحَاوَلَة لإزالة موانعِ البطلانِ. هذا لَيسَ سهلَ دائماً، منذ هناك الكثير مِنْ الأدبِ معاداةِ الإسلاميِ في الوجودِ الذي يُحاولُ جَعْل إسلام بشكل الشيءِ الغرباءِ وأجنبيِ إلى الغربيين. هناك بَعْض الناسِ هناك، الذين من الواضح لَيسوا جانباً مِنْ الحقيقةِ، تلك الحاجةِ للحُصُول على الناسِ لإعتِقاد ذلك "اللهِ" فقط البعض عربي "الله"، وذلك الإسلامِ "آخرُ" جداً - معنى بإِنَّهُ لَيْسَ لهُ جذورُ مشتركةُ بالأديانِ الإبراهيميةِ الأخرى (وبمعنى آخر: . المسيحية واليهودية). لقَول ذلك المسلمين يَعْبدونَ a "الله" مختلف لأن يَقُولونَ "اللهَ" غير منطقي بقدر يَقُولُ بأنّ الشعبِ الفرنسيِ يَعْبدُ الله آخر لأن يَستعملونَ الكلمةَ "Dieu"، ذلك الناسِ الناطقون بالإسبانيةِ يَعْبدونَ a الله مختلف لأن يَقُولونَ "Dios" أَو الذي Hebrews عَبدَ a الله مختلف لأن يَدْعونَه "Yahweh" أحياناً. بالتأكيد، تفكّر مثل هذا مضحكُ جداً! هو يَجِبُ أيضاً أَنْ مَذْكُور، ذلك الإدِّعاء بأنّ أي واحد لغة تَستعملُ الكلمةَ الصحيحةَ الوحيدةَ لأجل الله مساويةُ إلى إنْكار عالميّةِ رسالةِ الله إلى البشريةِ، التي كَانتْ أَنْ كُلّ الأمم وقبائل وناس خلال الأنبياء المُخْتَلِفينِ الذين يَتكلّمونَ اللغاتَ المختلفةَ. ”


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sa7er EL 2lop
نجم اون لاين
نجم اون لاين


ذكر

عدد المساهمات : 92
تاريخ التسجيل : 01/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: Who is Allah?   الأربعاء سبتمبر 02, 2009 10:17 pm

اية دة اية الجمال دة كلة وكمان ترجمتية دة انتى جامدة اوى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
soma
مشرف
مشرف
avatar

انثى

عدد المساهمات : 365
تاريخ التسجيل : 31/08/2009
العمر : 25

مُساهمةموضوع: رد: Who is Allah?   الخميس سبتمبر 03, 2009 11:15 am

ده جمال موضوعك مش جمال الترجمه وبجد موضوعك حلو وتسلم ايدك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sa7er EL 2lop
نجم اون لاين
نجم اون لاين


ذكر

عدد المساهمات : 92
تاريخ التسجيل : 01/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: Who is Allah?   الخميس سبتمبر 03, 2009 4:06 pm

بصراحة دة جمال مرورك فى صفحتى وردك على موضوعى ووجودك فى منتدانا بصراحة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
Who is Allah?
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» البوم محمد منير (رباعيات في حب الله) Mohamed Mounir (Roba3yat Fi Hob Allah) Cd-Q

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ஜ۩۞۩ஜ المكتبه الاسلاميه ஜ۩۞۩ஜ :: ஜ۩ القران الكريم ۩ஜ-
انتقل الى: